Freesia - أسباب فشل الزواج من داخل عيادة الطبيب

أسباب فشل الزواج من داخل عيادة الطبيب
626

By: rehab mohammed hassanin Sat, 02 Apr 2016 19:15:37


  '' لا تتسرعي فالزواج والإنجاب اخطر مشاريع الحياة التى تحتاج الى تخطيط "


لا توجد علاقة زوجية واحدة دون مشاكل وخلافات ولكنها تأخذ شكلا مختلفا من شخص الى اخر وفقا لاختلاف طبيعة الحياة واسلوبها,متطلباتها والظروف المحيطة بها والمتزوجون حديثا كثيرا ما يواجهون تحديات قد تهدد علاقاتهم الزوجية دون ان يعرفوا لمن يلجؤوا لطلب النصيحة أو المشورة. وبهذا الصدد تحدثنا الى الدكتورمصطفى نبيل البدوي مستشار أول في التأهيل والارشاد للزواج للشباب ومدرب حياة محترف. 

 في البداية سألناه

متى بدأت العمل في هذا المجال وما هي أكثر الصعوبات التى واجهتك؟

" بدأت العمل في هذا المجال لأكثر من عشر سنوات اثر تحصلي على شهادة الماجستير فى التأهيل والعلاج الزوجي والدكتوراة فى العلاقات الزوجية. واضاف للأسف المتخصصين المعتمدين الذين يملكون الخبرة والعلم الكافي فى هذا المجال قليلون جدا في مجتمعنا والعمل شاق على عكس ما يعتقده البعض ويتطلب مهارات خاصة وأخلاقيات عالية و الكثير الكثير من الصبر, فانا ألعب دور المحقق النفسي ومخطط الحياة للمترددين علي. أنا بالنسبة اليهم المنقذ وطوق النجاة كما ان عملي كإستشاري يختلف تماما عن المدرب الذي يعتمد أساسا في عمله على التدريب الجماعي ,بينما الجلسات الفردية بها مساحات أوسع للنقاش والقدرة على التفاعل التام مع كل حالة على حدة, وهناك من يرفض عرض مشاكله الشخصية على الملأ .والهدف الأساسي من وجودنا كاستشاريين ومدربين في الحياة هو التوجيه والارشاد وفقا للعلم والدين والواقع وصولا الى حياة زوجية اكثر نجاحا وآستقرارا. "

وهل الفكرة تلاقي قبولا وتأييدا كاملا في مجتمعنا خاصة فى أوساط الشباب؟ ومن الأكثر إقبالا على طلب الاستشارة النساء ام الرجال؟

" طبعا في االسنوات العشر الاخيرة تطورت الفكرة واصبحت تلاقي قبولا و رواجا اكثر لدى الشباب مع زيادة حالة الوعي بدور العلم فى كافة المجالات الحياتية فدوراستشاري العلاقات والمشاكل الزوجية لا يقل اهمية عن دور الطبيب البشري الذى يعالجك من آي مرض أو الم, والنساء هم الأكثر طلبا للاستشارة فهم أكثر إستشعارا بالمشكلة وأكثر جرأة من الرجل فى الكلام والتعبيرعن مشاعرهم وأكثر احتياجا الى الدعم. "

وما أكثر شيء قد يشعرك بالإحباط فى عملك مع الحالات الفردية؟ 

" بحكم عملي وخبرتي فى هذا المجال لاعوام للأسف فى بلادنا العربية قليلون جدا من يطلبون الاستشارة مبكرا او يطلبونها بصدق فالأغلبية يطلبون المساعدة بعدما يغرقون فى المشاكل. ويصادفني ذلك كثيرا وايضا هناك من يأتي الجلسات فقط لارضاء الطرف الاخر دون قناعة حقيقية منه وفي النهاية لا ينفذ او يطبق اي شيء على أرض الواقع مما يؤدي الى فشل المنظومة العلاجية فللأسف لا يزال هناك من لا يملك القابلية للتطوروالاستفادة من العلم الحديث ويرفض الفكرة رفضا باتا أو يخجل منها ويكتفي  بتدخل الأصدقاء والأهل فقط في حل مشاكلهم بخبراتهم المحدودة فى الحياة التي تفتقرالى العلم والدراسة والمعرفة ويرفضون الافصاح عن مشاكلهم وطلب النصيحة الجادة من المتخصصين. "

وماذا عن انتشار الطلاق الى هذه الدرجة المؤسفة في عصرنا الحديث؟

 " في بعض الاحيان يصبح الطلاق الحل والسبيل الوحيد عندما يصل الطرفان الى "حيطة سد ""عندما تفشل كل السبل والمحاولات من جانبنا فى اقناعهم بالعدول عن فكرة الطلاق واصلاح العلاقة فيصبح الانفصال آخر السبل والحلول " 

و.في رأيك ما هي أهم الاسباب الشائعة التى تؤدي فى الغالب الى فشل  العلاقات الزوجية الحديثة ؟

 " تدخل الأهل سبب اكثر من 60% من مشاكل العلاقات الزوجية, وأيضا البحث عن المتعة العاطفية خارج العلاقة الزوجية انتشر بشكل كبير, كما ان سوء الاختيار والتسرع فى اختيار شريك الحياة يؤدي في أغلب الاحيان الى حالة صدام بين الطرفين نتيجة عدم التوافق النفسي والفكري والعاطفي فيكونوا فى خلاف دائم ومشاجرات على أقل الأسباب كما ان الانانية والتعنت وعدم رغبة اي من الطرفين في تقديم بعض التنازلات لانجاح العلاقة يؤدي فى الغالب الى فشلها. "

وما هي النصيحة التي تقدمها للمقلبين على الزواج ؟

" يجب ان يدركوا تماما إن الثلاث الاعوام الأولى تعد أهم وأخطر سنوات الزواج ويتحدد على أساسها مدى نجاح و آستمرارية العلاقة الزوجية, كما أنصح كل زوجين بعدم التردد فى طلب الاستشارة فهي أمرمفيد وصحي للعلاقة وطلبها فى الوقت المناسب رقي وتحضر. وفي نهاية حديثه مع فريزيا أكد دكتورمصطفى بدوي إن الزواج والانجاب أخطر مشروعات الحياة التي تحتاج الى تخطيط وتأني فلا يجب أن تحدث بشكل عشوائي غير مدروس.  



0

صفحتنا على الفيسبوك


متابعة

تواصل معنا دائما

إشترك الآن في قائمة المتابعة ليصلك آخر الأخبار والمستجدات