Freesia - اللباس التقليدي للمرأة التونسية: موروث ثقافي مميز لحضارات متعاقبة

اللباس التقليدي للمرأة التونسية: موروث ثقافي مميز لحضارات متعاقبة
1113

By: Marwa Dhiab Garbaa Fri, 24 Apr 2015 02:45:04


بخيوط متناسقة تمزج بين الإبداع والأصالة تتأنق المرأة التونسية في الليالي الملاح بلباسها التقليدي، هذا اللباس الذي يعتبر موروثا ثقافيا هاما للحضارات المتعاقبة التي مرت على أرض قرطاج وتركت بصمة في التاريخ التونسي.

 حيث أن كل محافظة في الدولة التونسية لها طابعها وميزتها في اللباس التقليدي للمرأة.
ولم تهمل المراة التونسية موروثها المميز ومزجت بين الشعبي والحديث حتى أصبح اللباس التقليدي التونسي من أجمل ما تلبسه العروس في زفافها وأجمل ما تلبسه في المناسبات والأعياد والأيام الوطنية للدولة.

و من هذه الألبسة نذكر الجبة الشبيهة بالعباية وهي تعود لجذور عربية بحتة، أما السفساري وهو لحاف أبيض تضعه المرأة لدى خروجها فيعود لأصول أندلسية، والقفطان أو ما يعرف بالجلباب فله جذور تركية.

وبالنسبة للألبسة الفولكلورية الملونة والمزركشة والمزينة بالذهب كالـملية والحـرام فهي نتاج لانصهار البدو الهلالين بالبربر الأمازيغ، حسب بحوث المؤرخين.

ويرتكز صنع اللباس التقليدي التونسي على النسيج اليدوي وعلى المصادر الطبيعية كالقطن والصوف، إذ أن هذا النوع الرفيع من النسيج لا يمكن مقارنته بالملابس العصرية المتشابهة.

ويختلف اللباس الشعبي التونسي من الشمال إلى الجنوب، لذلك جمعت لكم مجلة "فريزيا" هذه الصور لتتعرفوا على ما استطاعت المرأة التونسية الحفاظ عليه من لباسها التقليدي الاستثنائي والمميز، كجزء لا يتجزأ من التراث.

                                                                                                                    





0

صفحتنا على الفيسبوك


متابعة

تواصل معنا دائما

إشترك الآن في قائمة المتابعة ليصلك آخر الأخبار والمستجدات