Freesia - سر جمالك ابتسامتك

سر جمالك ابتسامتك
6273

By: nareman Thu, 25 May 2017 06:46:00


ابتسمي لأنها الاضاءة الطبيعية لوجهك، والاشراقة المنيرة لطريق سعادتك وصحتك. فالابتسامة غذاء لنفسك وروحك، لأنها تساعدك على الهضم وتحفظ شبابك وتزيد من نشاط ذهنك ومردوده، وتقوي قدرتك على تثبيت ذكرياتك وتوسيع ساحة انتباهك وتعمقك الفكري، وبالتالي تصبحينا أقدر على التخيل والابداع ودقة التفكير، وتبعث فيك السعادة الداخلية.


فللابتسامة مسميات حسب نوع المشاعر التي تعبر عنها، من ابتسامة الابتهاج العريضة الى الابتسامة الخجلى، الى الابتسامة الغامضة، ومن الابتسامة الاجتماعية المهذبة الى الابتسامة الزائفة، ولأن للأبتسامة أنواع فان الانسان المتلقى يعرف أكثر من غيره معنى الابتسامة المقصودة والموجهة اليه، ويستشعر العواطف والأحاسيس التي تنطوى عليها هذه الابتسامة.


فتعتمد الابتسامات بأنواعها على عضلات الوجه، فجميعها تستخدم عضلات الوجه استخداماً مختلفاً ويستطيع الانسان توظيف خبراته الادراكية التي يستمدها من التفاعل الاجتماعي في التمييز بين أنواع الابتسامات ومغزاها الشعوري.


فتؤثر المشاعر الحقيقية على عضلات جانبي الوجه بالتساوي أما اذا كانت المشاعر زائفة فان حركات عضلات الجانب الأيسر من الوجه تفضح الاحساس الكاذب، لأن عضلات الوجه الجانب الأيسر من الوجه أكثر تعبيراًمن عضلات الجانب الأيمن.


فالابتسامة الحقيقية تحتاج الى مجموعتين من العضلات: المجموعة الأولى موجودة حول الفم وبالامكان تحريكها ارادياً، والمجموعة الثانية موجودة حول العينين ولا تستجيب بحركتها الا للمشاعر الحقيقية.


فالابتسامة سر من أسرار الجمال والجاذبية وهي كسائر التصرفات تخضع لقواعد اللياقة التالية:


١- قدمي نفسك بابتسامة بسيطة تساعدك على اظهار الكاريزما التي تتمتعين بها.


٢- ارسمي ابتسامة ناعمة على شفتيك في اللقاءات الرسمية فابتسامة اللحظة الأولى مطلوبة.


٣- تذكري دوماً أن قليلا من الضحك يضفي جواً من البهجة على المناسبة.


٤- احرصي أن تكون ضحكاتك بعيدة عن التصنع.


فان النجمات الرائعات مثل جيسيكا سمبسون، وهيلاري دوف، وبيونسي يحملون دائماً تلك الابتسامة اللؤلئية التي تستحق بجدارة أن تتنافس عليها عدسات المصورين.


فالابتسامة شعاعاً من أشعة الشمس وبلسماً حقيقياً للشفاء من الأمراض، ومتنفساً هادئاً وظاهرة حضارية لاصلاح مزاج الانسان والتوازن بين عناصر جسمه، بل هي خيرعلاج لعقل الانسان الباطن ولقلبه الشادل بالمحبة والخير.


   



0

صفحتنا على الفيسبوك


متابعة

تواصل معنا دائما

إشترك الآن في قائمة المتابعة ليصلك آخر الأخبار والمستجدات